لأول مرة في الجلبوع: دورات تدريبية واستكمالية للجان المحلية

العشرات من أعضاء اللجان المحلية والمسئولين في البلدات ، وصلوا هذا الاسبوع لمقر النادي الجديد في بارزون، وبدأت الدورات والتي ستستمر لـ5 لقاءات، وهذه الدورات هي الاولى من نوعها في الجلبوع وهي جزء من الخطة الاستراتيجية التي وضعتها المدير العام للمجلس، عنات م


 

في المجلس الاقليمي الجلبوع، نستمر بالعمل  من أجل خلق قاعدة صلبة بين البلدات، وبين اللجان والمجلس ، وفي هذا الاسبوع، ولأول مرة، بدأت دورة فريدة من نوعها،  بالتعاون مع وزارة الداخلية، تهدف إلى مساعدة وتدريب اللجان المحلية، خصوصًا حول القضايا التي تحت مسؤوليتهم، ومنحهم الأدوات اللازمة لتنفيذ واجباتهم بمهنية ومسؤولية، من أجل تحقيق الأمور على النحو الأمثل لصالح سكان الجلبوع.

 

العشرات من أعضاء اللجان المحلية والمسئولين في البلدات ، وصلوا هذا الاسبوع لمقر النادي الجديد في بارزون، وبدأت الدورات والتي ستستمر لـ5 لقاءات، وهذه الدورات هي الاولى من نوعها في الجلبوع وهي جزء من الخطة الاستراتيجية التي وضعتها المدير العام للمجلس، عنات مور، وتدير الدورة، شارون شاختمان .

عوفيد نور، رئيس المجلس، قال: " النهضة الصناعية في الجلبوع، تعتمد بالأساس على مشاركة القوى المحلية، وعلى الاستجابة لاحتياجات البلدات، ومن المهم أن تكون اللجان جاهزة ومتدربة لكيفية عمل الوزارات والدوائر الحكومية، المسؤولية علينا جميعًا لأجل تطوير الجلبوع نحو الأفضل، وهذا دائمًا يكون بالتعاون.

 وأضاف: سنستمر بدعم اللجان، ونقدم لهم الأدوات، وهذه الدورات هي جزء من هذا الدعم والتعاون المشترك.