اكثر من 6 آلاف مشارك يتوّجون فصل الربيع في مسيرة الجلبوع الـ53

مسيرة الجلبوع، التي تعتبر "المسيرة العامة الأضخم والمركزية في البلاد"، وبعدما وصل إليها بالأمس أكثر من 6 آلاف مشارك وبيع كافة التذاكر، اضطر المنظمون لإغلاق مدخل الحديقة العامة في "معيان حارود".


أكثر من 6 آلاف بين أطفال وعائلات وشبان وكبار ، من منطقة الجلبوع ومن البلاد والعالم، شاركوا نهاية الأسبوع المنصرم في مسيرة الجلبوع الـ53 .

مسيرة الجلبوع، التي تعتبر "المسيرة العامة الأضخم والمركزية في البلاد"، وبعدما وصل إليها بالأمس أكثر من 6 آلاف مشارك وبيع كافة التذاكر، اضطر المنظمون لإغلاق مدخل الحديقة العامة في "معيان حارود".

بعد موسم شتاء ماطر، أقيمت المسيرة هذا العام، ليستمتع المشاركون بالمناظر الطبيعية الرائعة، بالزهور والأشجار والأعشاب الخضراء التي تغطي المنطقة، وسار المشاركون في 3 مسارات على انغام الموسيقى، وبينها أغاني مشاركي اليوروفيجن الإسرائيليين، وتخللت المسيرة فعاليات ونشاطات أخرى.

رئيس المجلس، عوفيد نور، قال: مسيرة مباركة ورائعة بمشاركة الآلاف الذين جاءوا إلى الجلبوع للاحتفال معنا في مسيرة الربيع المميزة، مع هذه المناظر الطبيعية الرائعة، نشكر كل من شارك في المسيرة وندعو الجميع للمشاركة في العام المقبل.

صورة من المسيرة