البدء بتطوير وادي الكسلان في المقيبلة لتحويله إلى حديقة عامة

الأعمال التي تجري في وادي الكسلان، تشمل تطوير المنطقة وتحضيرها للحي الجديد الذي سيقام فيها، حيث سيمر النهر من وسط القرية، ووفق المخطط سيتم تجهيزه لأن يكون جريان المياه فيه طبيعي


 

تقام في هذه الأيام، اعمال صيانة وتطوير لضاف نهر المقطع (كيشون)، في منطقة وادي الكسلان قرب المقيبلة، حيث سيتم تطوير المنطقة لتصبح عبارة متنزه عام (بارك) للمواطنين من سكان المقيبلة والمنطقة.

اعمال التخطيط

 

الأعمال التي تجري في وادي الكسلان، تشمل تطوير المنطقة وتحضيرها للحي الجديد الذي سيقام فيها، حيث سيمر النهر من وسط القرية، ووفق المخطط سيتم تجهيزه لأن يكون جريان المياه فيه طبيعي دون حصول أي فيضانات، كما وستقام مناطق للجلوس على الضفاف وصخور وجسر يمكن المواطنين من العبور فوق النهر.

عوفيد نور، رئيس المجلس الإقليمي الجلبوع، يقول: في هذه الأيام يعمل المجلس على عدة مشاريع تطويرية هامة، نريد إعادة المياه للحياة في الجلبوع، والأعمال في وادي الكسلان هي جزء من مشروع شامل لتطوير هذا النهر الموجود بجانب المقيبلة والذي سيكون في المستقبل داخلها، نطوّر الجلبوع مع تحقيق الطاقات الكامنة بجمع قيم الزراعة، الطبيعة، السياحة والبيئة، وذلك بالتعاون مع سلطة تصريف المياه – كيشون.

 

مدير عام سلطة تصريف المياه – كيشون، حايم حامي، يقول: هذا مشروع مميز في نهر الكيشون والذي يمر داخل قرية المقيبلة، سيصبح الآن بالإمكان استغلال هذا المكان الرائعة للراحة والتجول، لصالح الجمهور، نؤمن أننا مع المواطنين بإمكاننا الحفاظ على هذا المكان .