التطوير مستمر في الجلبوع: مصنعان جديدان في المنطقة الصناعية "مفوؤوت هجلبوع"

رئيس المجلس، عوفيد نور، قال معقبًا: هذه حقنة من الطاقة، ضمن سياستنا لتطوير الجلبوع، اشكر وزارة الاقتصاد والوزير ايلي كوهين الذي ساعدنا في المصادقة على هذه الاستثمارات الكبيرة


 

 

بشرى سارة لسكان الجلبوع والمنطقة، المجلس الإقليمي الجلبوع مع المؤسسات والدوائر الحكومية، بدأوا بالعمل على مشروع إقامة مصنعين جديدين في المنطقة الصناعية موفوؤوت هجلبوع (مشارف الجلبوع) قرب تعناخ، مصنع ألفا غيت ، وبري حين، بتكلفة نحو 40 مليون شيكل، وبدعم حكومي بقيمة 8 مليون شيكل.

المنطقة الصناعية

رئيس المجلس، عوفيد نور، قال معقبًا: هذه حقنة من الطاقة، ضمن سياستنا لتطوير الجلبوع، اشكر وزارة الاقتصاد والوزير ايلي كوهين الذي ساعدنا في المصادقة على هذه الاستثمارات الكبيرة لإقامة المصانع، مع تطوير هذه المنطقة الصناعية، ستتوفر فرص عمل عديدة لسكان الجلبوع مما سيرفع جودة الحياة وسيطور المجلس للأفضل. 

 

شركة ألفا غيت تعتبر الشركة الوحيدة في مجال زرعات الأسنان بملكية عربية، لعائلة زحالقة من كفر قرع، الشركة أقامها الوالد وأولاده الأربعة وكلهم أطباء، (3 بينهم أطباء أسنان)، والآن سيقام المصنع الجديد في الجلبوع، بتكلفة 20 مليون شيكل (4 مليون منها كهبة حكومية)، ألفا غيت تصدر 48% من منتجاتها إلى 50 دولة، وقبل عام دخلت إلى السوق الأمريكي.

 

الشركة الثانية هي "بري حين"، والتي تنتج المخللات، وتعمل منذ أكثر من 34 سنة وتنتشر بضاعتها في البلاد وفي الخارج، وستقيم مصنعًا جديدة في مفوؤوت هجلبوع، بتكلفة 20 مليون شيكل (بينها 4 ملايين كهبة حكومية)، سيقام المصنع على 14.4 دونم، ويستقطب في المرحلة الأولى 20 عاملًا، وضمن المخطط ستقيم الشركة خط انتاج جديدة مما سيوسع من مبيعاتها ومن عدد العمال فيها. خطاب عسلي، صاحب المصنع يقول أن اختيار إقامة المصنع في الجلبوع كان بديهيًا، اخترنا التوسع في هذه المنطقة التي تجمع بين القرب الجغرافي مع الحقول والمزارع، وبنفس الوقع مع نقاط التوزيع والتسويق.